كلية التربية / البيضاء

عميد الكلــية
الاسم : د. سليمان سعد صالح
الجنسية : ليبي.
المؤهل العلمي: دكتوراه علم نفس.
الدرجة العلمية: محاضر.
التخصص الدقيق : تقويم وقياس.
مكان الحصول على المؤهل: جامعة عين شمس ( مصر)

تاريخ الحصول على المؤهل: 2013

 

كلمة عميد الكلية

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين ،،،،،
أما بعد:

تمثل التربية ركناً رئيساً في البناء الاجتماعي لأي مجتمع، تتأثر بما يجري فيه من تفاعلات بين مكوناته،  ولأهميتها ودورها الفاعل في بناء الإنسان في عصر التقدم المتسارعِ والانفتاح الإعلامي والثقافي  جاء إنشاء كلية المعلمين بجامعة عمر المختار في العام 2004/ 2005، وتطورت وتنوعت برامج الكلية عبر مسيرتها العلمية على مستوى الليسانس والبكالوريوس، فشملت أقساماً كاللغة العربية والدراسات الإسلامية، واللغة الإنجليزية، والتربية الخاصة، ورياض الأطفال، وقسم معلمة الفصل، وفي العام 2008/ 2009 تم تغيير كلية المعلمين جامعة عمر المختار إلى كلية التربية بالقرار رقم  لسنة 2009م وتم افتتاح أقسام علمية جديدة بالكلية كقسم الأحياء والحاسوب والرياضيات وقسم علوم التربية النوعية، وتسعى في مسيرتها خلال العام الجامعي 2015 / 2016  إلى فتح برنامج الدراسات العليا في التربية، بعد أن تحصل عدد من أعضاء هيأة التدريس الليبيين بالكلية على درجات علمية مؤهلة لفتح هذا الباب ( أستاذ مساعد / أستاذ مشارك) .

ولحرص الكلية على خدمة المجتمع في مجال اختصاصها قدمت عدة دورات منها دورة لتنمية القدرات التدريسية لخرجي العلوم الأساسية بتاريخ 1 / 11 / 2008 م واستمرت أربعة فصول دراسية، ودورة التدريس بالطرق المعرفية وما وراء المعرفية لتنمية المهارات الفكرية والتدريسية لأعضاء هيأة التدريس بالجامعة، ودورة التدريس بين الواقع والموروث والمستحدث، ودورة مهارات البحث العلمي وأخلاقياته.
والكلية إذ تسير بهذه الخطوات الواثقة الراسخة تعتمد أولاً على الله سبحانه و تعالى، ثم التخطيط العلمي السليم والمنسجم مع الإستراتيجية العامة لجامعة عمر المختار.
وختاماً نثمن  جهود جميع العاملين بالكلية (أكاديميين وإداريين) وأرجو الله تعالي أن يكونوا لنا خير معين للوصول إلى مستوى تعليمي يشرف به هذا الوطن.

" والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل,,,

 

 

 

 

نبذة عن الكلية

كلية التربية – البيضاء  إحدى كليات جامعة عمر المختار، وتتمثل رسالتها في  إعداد معلمي التعليم قبل الجامعي،  وتدريبهم في أثناء الخدمة، ليكونوا قادرين علي التدريس وفق أحدث الاستراتجيات والاتجاهات التربوية العالمية، وباستخدام التكنولوجيا الحديثة، وتنمية قدراتهم الإبداعية، ليكونوا قادرين علي التغيير والتطوير والمنافسة في سوق العمل، وإعداد الباحثين القادرين علي تنمية المعرفة التربوية، وتوظيفها في حل المشكلات التربوية، وتوفير الخدمات الاستشارية الفنية المتخصصة.